منتدى تركمان الجولان


 
الرئيسيةالتسجيلدخولبحـثس .و .ج

شاطر | 
 

 هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
الفراشة
عضو جديد
عضو جديد


الجنس : انثى نقاط : 2832
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 08/03/2010

مُساهمةموضوع: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الإثنين مارس 15, 2010 10:18 am

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

يقول كاتب القصة
أي شخص كان قد رآني متسلقاً سور المقبرة في هذه الساعة من الليل، كان سيقول: أكيد مجنون، ‏أو أن لديه مصيبة. والحق أن لديَّ مصيبة، كانت البداية عندما قرأت عن سفيان الثوري - رحمه الله: أنه كان لديه قبراً في منـزله يرقد فيه وإذا ما رقد فيه نادى ( ‏رب ارجعون .. رب ارجعون )
ثم يقوم منتفضاً ويقول
: ها أنت قد رجعت فماذا أنت فاعل ؟
حدث أن فاتتني صلاة الفجر، وهي صلاة من كان يحافظ عليها، ثم فاتـته فسيحس بضيقة شديدة طوال اليوم

عند ذلك .
تكرر معي نفس الأمر في اليوم الثاني، ‏فقلت لابد وأن في الأمر شيء، ‏ثم تكررت للمرة الثالثة على التوالي؛ ‏هنا كان لابد من الوقوف مع النفس وقفة حازمة لتأديبها حتى لا تركن لمثل هذه الأمور فتروح بي إلى النار
قررت أن أدخل القبر حتى أؤدبها
‏ولابد أن ترتدع وأن تعلم أن هذا هو منـزلها ومسكنها إلى ما يشاء الله. ‏وكل يوم أقول لنفسي دع هذا الأمر غداً وجلست أسوف في هذا الأمر حتى فاتـتني صلاة الفجر مرة أخرى .
‏حينها قلت: كفى . وأقسمت أن يكون الأمر هذه الليلة .
ذهبت بعد منتصف الليل، حتى لا يراني أحد، وتفكرت: ‏هل أدخل من الباب ؟ حينها سأوقظ حارس المقبرة! ‏أو لعله غير موجود! ‏أم أتسور السور ؟
‏إن أوقظته لعله يقول لي تعال في الغد، ‏أو حتى يمنعني ، وحينها يضيع قسمي، ‏فقررت أن أتسور السور .. ‏
رفعت ثوبي وتلثمت بشماغي واستعنت بالله وصعدت، برغم أنني دخلت هذه المقبرة كثيراً كمشيع، إلا أنني أحسست أنني أراها لأول مرة .
‏ورغم أنها كانت ليلة مقمرة، ‏إلا أنني أكاد أقسم أنني ما رأيت أشد منها سواداً ‏تلك الليلة، ‏كانت ظلمة حالكة، ‏سكون رهيب .
‏هذا هو صمت القبور بحق، تأملتها كثيراً من أعلى السور، ‏واستـنشقت هوائها، ‏نعم إنها رائحة القبور ، ‏أميزها عن ألف رائحة، رائحة الحنوط ،‏ رائحة بها طعم الموت ‏الصافي .
وجلست أتفكر للحظات مرت كالسنين .. ‏
إيه أيتها القبور، ‏ما أشد صمتك وما أشد ما تخفينه، ‏ ضحك ونعيم، وصراخ وعذاب أليم،‏ ماذا سيقول لي أهلك لو حدثتهم ؟

لعلهم سيقولون قولة الحبيب صلى الله عليه وسلم ) ‏الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم )
قررت أن أهبط حتى لا يراني أحد في هذه الحالة، فلو رآني أحد فإما سيقول أنني مجنون وإما أن يقول لديه مصيبة، وأي مصيبة بعد ضياع صلاة الفجر عدة مرات .
هبطت داخل المقبرة، وأحسست حينها برجفة في القلب، ‏والتصقت بالجدار ولا أدري لأحتمي من ماذا؟

‏عللت ذلك لنفسي بأنه خشية من المرور فوق القبور وانتهاكها، أنا لست جباناً، ‏لكنني شعرت بالخوف حقا !‏
نظرت إلى الناحية الشرقية والتي بها القبور المفتوحة والتي تنتظر ساكنيها. ‏إنها أشد بقع المقبرة سواداً ، وكأنها تناديني، ‏ مشتاقة إليَّ : متى ستكون فيَّ ؟
أمشي محاذراً بين القبور،‏ وكلما تجاوزت قبراً تساءلت ‏أشقي أم سعيد ؟ ‏شقي بسبب ماذا؟ ‏أضيّع الصلاة ؟ أم كان من أهل الغناء والطرب؟ ‏أم كان من أهل الزنى؟
‏ لعل من تجاوزت قبره الآن كان يظن أنه أشد أهل الأرض قوة، وأن شبابه لن يفنى؟ وأنه لن يموت كمن مات قبله؟
: أم أنه كان يقول
ما زال في العمر بقية،
‏سبحان من قهر الخلق بالموت
أبصرت الممر، ‏حتى إذا وصلت إليه، ووضعت قدمي عليه، أسرعت نبضات قلبي فالقبور يميني ويساري، وأنا ارفع نظري إلى الناحية الشرقية، ‏ثم بدأت أولى خطواتي، بدت وكأنها دهر، ‏أين سرعة قدمي؟ ما أثقلهما الآن، ‏تمنيت أن تطول المسافة ولا تنتهي ابداً، لأنني أعلم ما ينتظرني هناك .
اعلم، فقد رأيت القبر كثيرا، ولكن هذه المرة مختلفة تماماً أفكار عجيبة، أكاد أسمع همهمة خلف أذني، نعم، أسمع همهمة جليّة، وكأن شخصاً يتنفس خلف أذني، خفت أن أنظر خلفي، خفت أن أرى أشخاصاً يلوحون إليّ من بعيد، خيالات سوداء تعجب من القادم في هذا الوقت، ‏بالتأكيد أنها وسوسة من الشيطان، لا يهمني شيء طالما أنني قد صليت العشاء في جماعه .
أخيراً، أبصرت القبور المفتوحة، أقسم للمرة الثانية أنني ما رأيت أشد منها سواداً، ‏كيف أتتني الجرأة حتى أصل بخطواتي إلى هنا ؟ ‏بل كيف سأنزل في هذا القبر ؟ ‏وأي شئ ينتظرني في الأسفل ؟ ‏فكرت بالإكتفاء بالوقوف و أن أصوم ثلاثة أيام تكفيراً لقسمي .
‏ولكن لا
‏لن أصل إلى هنا ثم أقف، ‏يجب أن أكمل، ‏ولكن لن أنزل إلى القبر مباشرة، بل سأجلس خارجه قليلاً حتى تأنس نفسي .
ما أشد ظلمته، ‏وما أشد ضيقه، كيف لهذه الحفرة الصغيرة أن تكون حفرة من حفر النار أو روضة من رياض الجنة؟
سبحان الله
‏ يبدو ‏أن الجو قد إزداد برودة، ‏أم هي قشعريرة في جسدي من هذا المنظر؟ هل هذا صوت الريح ؟ ‏ليس ريحاً، ‏لا أرى ذرة غبار في الهواء، هل هي وسوسة أخرى؟
استعذت بالله من الشيطان الرجيم، ‏ثم أنزلت الشماغ ووضعته على الأرض ثم جلست وقد ضممت ركبتي أمام صدري أتأمل هذا المشهد العجيب، إنه المكان الذي لا مفر منه أبداً ، ‏سبحان الله ، ‏نسعى لكي نحصل على كل شيء، ‏وهذه هي النهاية: لاشئ .
كم تنازعنا في الدنيا، اغتبنا، تركنا الصلاة، آثرنا الغناء على القرآن، والكارثة أننا نعلم أن هذا مصيرنا، وقد حذّرنا الله منه ورغم ذلك نتجاهل .
أشحت بوجهي ناحية القبور وناديتهم بصوت خافت، وكأني خفت أن يرد عليّ أحدهم : يا أهل القبور ،‏ مالكم ؟‏ أين أصواتكم ؟ ‏أين أبناؤكم عنكم اليوم ؟‏ أين أموالكم؟ ‏أين وأين؟‏ كيف هو الحساب ؟ ‏ أخبروني عن ضمة القبر، أتكسر الأضلاع ؟ أخبروني عن منكر و نكير، ‏أخبروني عن حالكم مع الدود
سبحان الله، نستاء إذا قدم لنا أهلنا طعام بارد أو لا يوافق شهيتنا، ‏واليوم .. نحن الطعام، لابد من النزول إلى القبر .
قمت وتوكلت على الله، ونزلت برجلي اليمين، وافترشت شماغي، ووضعت رأسي ‏وأنا أفكر، ‏ماذا لو انهال عليَّ التراب فجأة ؟ ماذا لو ضُم القبر عليَّ مرة واحدة؟
نمت على ظهري وأغلقت عينيَّ حتى تهدأ ضربات قلبي، حتى تخف هذه الرجفة التي في الجسد،‏ ما أشده من موقف وأنا حي . فكيف سيكون عند الموت ؟
فكرت أن أنظر إلى اللحد، هو بجانبي، والله لا أعلم شيئاً أشد منه ظلمة، ياللعجب!‏ رغم أنه مسدود من الداخل إلا أنني أشعر بتيار من الهواء البارد يأتي منه! فهل هو هواء بارد أم هي برودة الخوف ؟ خفت أن أنظر إليه فأرى عينان تلمعان في الظلام وتنظران إليَّ بقسوة. أو أن أرى وجهاً شاحباً لرجل تكسوه علامات الموت ناظراً إلى الأعلى متجاهلني تماماً، ‏حينها قررت أن لا أنظر إلى اللحد .
ليس بي من الشجاعه أن أخاطر وأرى أياً من هذه المناظر رغم علمي أن اللحد خالياً، ولكن تكفي هذه المخاوف حتى أمتنع تماماً عن النظر إليه .تذكرت قول رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يحتضر
(لا إله إلا الله .. إن للموت سكرات ) تخيلت جسدي عند نزول الموت يرتجف بقوة وأنا أرفع يدي محاولاً إرجاع روحي. وتخيلت صراخ أهلي عالياً من حولي : أين الطبيب؟ أين الطبيب ؟
)
فلولا إن كنتم غير مدينين ترجعونها إن كنتم صادقين )
تخيلت الأصحاب يحملونني ويقولون : لا إله إلا الله، تخيلتهم يمشون بي سريعاً إلى القبر، وتخيلت أحب أصدقائي إلي وهو يسارع لأن يكون أول من ينـزل إلى القبر، تخيلته يضع يديه تحت رأسي ويطالبهم بالرفق حتى لا أقع، يصرخ فيهم: ‏جهزوا الطوب
.
وتخيلت أحمد يجري ممسكاً إبريقاً من الماء يناولهم إياه بعدما حثوا عليَّ التراب، تخيلت الكل يرش الماء على قبري، تخيلت شيخنا يصيح فيهم : ادعوا لأخيكم فإنه الآن يسأل، ‏ادعوا لأخيكم فإنه الآن يسأل .
ثم رحلوا، وتركوني فرداً وحيداً، تذكرت قول الله تعالى (ولقد جئتمونا فرادى كما خلقناكم أول مرة، وتركتم ما خوّلناكم وراء ظهوركم ) نعم صدق الله، تركت زوجتي، فارقت أبنائي، تخلـيّت عن مالي، أو هو تخلى عني .تخيّلت كأن ملائكة العذاب حين رأوا النعش قادماً، ظهروا بأصوات مفزعة، وأشكال مخيفة، ينادي بعضهم بعضاً: ‏أهو العبد العاصي؟
فيقول الآخر: نعم. ‏ فيقال: ‏أمشيع متروك ‏أم محمول ليس له مفر؟ ‏فيجيبه الآخر: بل محمول إلينا ليس له مفر. فينادى : هلموا إليه حتى يعلم أن الله عزيز ذو انتقام . ‏
رأيتهم يمسكون بكتفي ويهزونني بعنف قائلين:‏
ما غرك بربك الكريم ؟ ما غرك بربك الكريم حتى تنام عن الفريضة .. ‏ ما الذي خدعك حتى عصيت الواحد القهار؟ أهي الدنيا؟ أما كنت تعلم أنها دار فناء؟ وقد فنيت! أهي الشهوات؟ أما تعلم أنها إلى زوال؟ وقد زالت! أم هو الشيطان؟ أما علمت أنه لك عدو مبين؟ أمثلك يعصى الجبار، والرعد يسبح بحمده والملائكة من خيفته، لا نجاة لك منَّا اليوم، اصرخ ليس لصراخك مجيب
فجلست اصرخ رب ارجعون، رب ارجعون. وكأني بصوت يهز القبر والفضاء، يملأني يئساً يقول : (كلاّ إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ
إلى يوم يبعثون )

بكيت ماشاء الله أن أبكي، ثم قلت: الحمدلله رب العالمين،
مازال هناك وقت للتوبة، استغفر الله العظيم وأتوب إليه ثم قمت مكسوراً،‏ وقد عرفت قدري، وبان لي ضعفي، أخذت شماغي وأزلت عنه ما بقى من تراب القبر ، وعدت وأنا أردد قول جبريل للحبيب صلى الله عليه وسلم :
عش ما شئت فإنك ميت ، و أحبب من شئت فإنك مفارقه، و اعمل ما شئت فإنك مجزي به

منقول للأ مانة
تخيل أنك تنسخ الموضوع وتضعه في أي منتدى أو ترسله عبر الإيميل وتاب واحد بعد قراءة الموضوع أتعلم أن أجر صلاة الفجر الي يصليها راح تاخذه أجر كل ركعة أجر كل خطوة ذهاباً للمسجد وقد تكون في يوم القيامة في أمس الحاجة لهكذا جبال من الحسنات تخيل يصلي طول حياته الفجر بالمسجد وتنسخ وتأتي لك
ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء


\
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
TURKMEN OGLU
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ


تاريخ التسجيل : 15/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الإثنين أغسطس 23, 2010 8:34 pm

و الله أنا بوافقك الرأي يا أخ tanri qulu و أنا بأيد فكرتك حول العمل مع الشركات التركية و هذا يدل على القومية القوية التي تملكها و حرصك على أخواتنا بنتات التركمان و ليتني أستطيع و لو أقدم البسيط لهذا القومية التي بجهودنا و جهودكم سنوقظها يقظة واحدة و بشأن المؤامرات
أرجو أن تتكام معي على هذا الأيميل
orhanalfadel@hotmail.com


GARDAS NERDESEN
TURKMEN OGLU lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
turk oglu
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الجنس : ذكر نقاط : 2794
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 20/08/2010
العمر : 27
الموقع :

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الثلاثاء أغسطس 24, 2010 12:05 pm

ما اختلفنا انو كل نفس ذائقة الموت اذا بدك تفكر بهاد الشكل العالم كلوا مابيعمل شي وبضل قاعد لاشغل ولامشغل اما اذا كان قصدك الموعظة و الخوف من الله فكتر خيرك ومشكورة



TURK OGLU
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
turk dunyasi
عضو خبير
عضو خبير
avatar

الجنس : ذكر نقاط : 3590
السٌّمعَة : 14
تاريخ التسجيل : 23/03/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الجمعة أغسطس 27, 2010 2:01 am

كل الموضوع هوا عن تذكر القبر والموعظة بس وكثر خير الكاتب
بس ما بعرف ليش قلبت الموضوع لموضوع مختلف تماما

مع 1000000 تحية للفراشة أخواتها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ذوالهمة
عضو جديد
عضو جديد


نقاط : 3213
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 18/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الجمعة أغسطس 27, 2010 4:04 am

مشكورة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جنكيز خان
عضو خبير
عضو خبير
avatar

الجنس : ذكر نقاط : 3510
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 27/11/2009
الموقع : .golanturkmenlere.com

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الخميس أكتوبر 07, 2010 8:21 pm

خير أن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خليل شتيوي
عضو جديد
عضو جديد


الجنس : ذكر نقاط : 2487
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/01/2011
العمر : 42
الموقع : دمشق

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الإثنين فبراير 21, 2011 9:52 pm

تحياتي القلبية لكي واتمنى ان يكون التأثير بالقلب للجميع لأننا نحتاج
لتذكر اننا سنموت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ayad01
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ


نقاط : 2853
السٌّمعَة : -8
تاريخ التسجيل : 03/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الأحد سبتمبر 25, 2011 8:32 pm

ارى ان هذه المواضيع الغيبيه هي اضاعه للجهود والوقت ولاطائل منها اننا تركمان لنسأل انفسنا اين نحن من العالم الانساني المتحضر الديمقراطي العلمي الذي وصل الى مجاهل الكون ونحن لازلنا نتناقش في مواضيع لاتغني ولاتسمن من جوع سوى السباحه في اوهام وخرافات العقائد واكرر ماضير الشاه سلخها بعد موتها تريدوننا ان نموت ونحن احياء بفكره الخوف او التفكير مابعد الموت بصراحه انا ارثي لحال التركمان ولكن ماذا نفعل فالانسان ابن بيئته ونحن وهذا هو الواقع متخلفون اميون جهله غير واعون ونظن بأننا خير خلق الله كلهم وطبعا بالايمان واحلام العيش الابدي ولاادري ماذا سيفعل احدهم بالجنه خالدا فيها وهو لايعرف كيف يستغل ساعات فراغه على الارض؟ انها كارثه العقل المؤمن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سحاب
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : ذكر نقاط : 2981
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 18/10/2010
الموقع : دمشق

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الأربعاء سبتمبر 28, 2011 11:33 am

عزيزي اياد:اساس المنطق الحر هو احترام عقائد الاخرين حتى يحترم الاخر بما تعتقد به وما تصفه اوهاما وخرافات قد يكون عند الاخر مقدساً ولكن ماهي الامور المفيدة التي بحثتها انت حتى تطلب من الاخرين التوقف عن هدر الوقت ومن انت حتى تحكم على الاخرين انهم جهلة وعندما تريد ان توصف الاخر عليك تقديم امرين مهمين وانت في كل ردودك لم تستطع ان تقدمها وهي الدليل والبديل .
لم نرى سوى النقد (الغير مجدي )
نتمنى عليك ان ترينا مهاراتك ومقدراتك العلمية حتى يستفيد منك الاخرون
تقبل مروري

************ ***************
الأمراء مخلصون ما دام السيف في يدك أطول وأمضى من سيوفهم afro

وادعاٌ يا غولســــــــــــــــــــــــــــــــاري sunny
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ayad01
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ


نقاط : 2853
السٌّمعَة : -8
تاريخ التسجيل : 03/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الخميس سبتمبر 29, 2011 8:41 pm

ياسحاب اي دليل تريد ان تعرفه بعد الموت هل لعذاب القبر او الجنه او الرود دليل علمي؟؟ هل تستطيع ان تثبت انه هناك عذاب قبر اصلا؟ بصراحه انك تريد ان ترى مهارات ميتافيزيقيه خرافيه وانا رجل علماني واقعي لااؤمن بخرافات العقائد واعتقد جازما ان النظره التشاؤميه للحياه لايفيد احد وانظر فقط الى الدول المتقدمه انسانيا علمانيا اخلاقيا اين وكبف وصلوا ولماذا نحن في قعر الامم ؟ اولايكفي هذا دليل عليك بمراجعه وقراءه التاريخ الانساني ابتداء من الثوره الفرنسيه وظهور الفلاسفه التنويرين امثال نيتشه كاي نيلسون سيبنوزا و كامودي كانوت وتشالز ديكنز ونيجل جورج سميث و اما ان الاوان لتحكيم العقل والمنطق والخروج من دائره الخرافه اولازلت تبحث عن دليل اما البديل فهو العلم والمنطق والابتعاد عن نشر هكذا مواضيع لاتفيد ولاتجدي نفعا ولاتقدم شيئا للانسانيه عموما علينا ان ننشر مواضيع تفيد الاخرين وتطور نظرتهم للحياه والانسانيه والفرح والحب لا مواضيع بها رائحه الموت والخرافه عليك ان تقرا كثيرا جدا وتخرج من القوالب الفكريه اولا لنستطيع النقاش( نيداغن اكر عقلوز بقدردا حياتي جورار اولم تربه قورخماغ يغلماغ قره دنيا بو حياه توربللاردان دها بيوك)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سحاب
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : ذكر نقاط : 2981
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 18/10/2010
الموقع : دمشق

مُساهمةموضوع: رد: هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]   الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 12:08 am

عزيزي اياد
ان التطور والتدين ليس بمتضادين لأن الانسان بحد ذاته هو مكون من محددين ( الجانب الروحي والجانب المادي ) الجانب الروحي تغطيه الاديان والمعتقدات بمختلف انواعها والاخلاق العامة وعلينا ان نحترمها كما هي لأنها لبنة اساسية من لبنات حقوق الانسان الذي نادى بها الفلاسفة الذين استشهدت بهم ومنهم من رجال الكهنوت ارجع الى السيرة لكل منهم حتى تتيقن من هم
اما الجانب المادي فتغطيه المعارف والعلوم وهنا يجب ان نسعى اليها بكل طاقاتنا حتى نحجز لنا بين الامم مكانا لنا
وما الذي يمنع ان تتطور وتتعلم لتصل الى اقصى درجات العلم مع الاحتفاظ بإنسانيتك وروحانيتك وعلمانيتك
وحتى تخطء في تقدير الاخرين فأني ادعي بأني قارئ جيد ولمختلف الحضارات واحاورك من خلفية علمية واكاديمية ان شئت
ان الامور الغيبية ترتبط ارتباطا وثيقا بتاريخ الشعوب ولايمكن ان لانعيرها الاهتمام الكافي
وحتى اورد لك الدليل ان اكثر المجتمعات تطورا هي اليابان وهي اكثر المجتمعات ارتباطا بالروحانيات والغيبات والتي تتعارض مع مجتمعاتنا ولكن هذا الارتباط لم يمنع المجتمع الياباني من الوصول الى قمة التطور الفكري
هناك امور كثيرة لايمكن للعلوم ان تجد حلا لها من الروحانيات
اما دعوتك لي بالمزيد من القراءة فأني اشكرك على تلك الدعوة لأنني لم اتوقف حتى اعود ولكن ادعوك الى تطبيق ما قرأته انت وما تعلمته والابتعاد عن الثقافة القشرية والابتعاد عن النمطية والتركيز على التطور من خلال الموروثات الفكرية والبناء عليها
وحتى لا أنسى هناك فرق بين العلماني والملحد لأن العلماني هو اسلوب ونمط حياة دون التدخل بالخصوصية الدينية للأخرين اما الملحد هو فقط من لايؤمن بوجودالله
فيا حبذا بعد هذا التقديم ان تعرف بنفسك هل انت علماني ام ملحد حتى احاورك
تقبل مروري وشكرا

************ ***************
الأمراء مخلصون ما دام السيف في يدك أطول وأمضى من سيوفهم afro

وادعاٌ يا غولســــــــــــــــــــــــــــــــاري sunny
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل جربت ان تنزل القبر [ارجو قراءتها كاملة]
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تركمان الجولان :: القسم العام :: منتدى المغتربين-
انتقل الى:  
© phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | احدث مدونتك